زيد العظم – فرانس بالعربي

منذ مساء الأمس وبعد أن أجاب آخر رئيس يساري فرنسي على تساؤل أحد الطلاب في ثانوية بضاحية سان دوني شمال باريس “لغاية الآن لست مرشح” والأوساط الفرنسية تخمن احتمالية ترشح فرانسوا أولاند إلى رئاسة فرنسا في انتخابات نيسان القادمة.

https://pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js?client=ca-pub-5803431928057395

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});



مساء أمس ومن شاشة فرانس 3 لم يخف رئيس البلاد 2012-2017 انزعاجه من النسبة المتردية التي حصلت عليها مرشحة الحزب الاشتراكي الفرنسي آن إيدالغو التي لم تتمكن من حصد نقطتين من نقاط المستطلعين.



أعرب أولاند في لقائه بالأمس مع مجموعة طلاب ثانوية ضاحية سان دوني عن رغبته في توحيد اليسار الفرنسي وإعادته إلى الواجهة السياسية من جديد لينافس وبقوة على مقعد الإليزيه.

وذكر الرئيس الفرنسي الأسبق الذي رفض الترشح مرة ثانية في انتخابات 2017 عن مؤتمر صحفي هام سيعقده في منتصف شهر شباط فبراير القادم، ربما يعلن من خلاله ترشحه إلى الرئاسة.

وفي ذات السياق الانتخابي، أجّل اليوم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ومن جديد إجابته الرسمية حول ترشحه إلى الانتخابات عندما سأله أحد الطلاب في منطقة كروز عن ترشحه، فأجاب ماكرون “الجواب في الحلقة القادمة”.

بقي لانطلاق الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية الفرنسية 75 يوم وسط مناخ انتخابي حافل لن يخل من المفاجئات.

اترك رد