أعلنت إمارة رأس الخيمة عن نيتها السماح بنشاط القمار في إطار اتفاق أبرمته مع شركة “وين ريزورتس”، عملاق قطاع الفنادق الأمريكي، لإقامة مجمع ترفيهي في صفقة بمليارات الدولارات.

https://pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js?client=ca-pub-5803431928057395

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});



ويأتي إعلان الإمارة اليوم الثلاثاء بعد أشهر من انتشار شائعات حول السماح بأندية القمار في دولة الإمارات، رغم أنه نشاط يحرمه الدين الإسلامي.

وبالرغم من أن الإمارات الأخرى التي تضمها الدولة لم تعلن عن صفقات مشابهة، فإن “سيزرز بالاس” لإدارة الكازينوهات والمنتجعات الترفيهية تدير منتجعا ضخما بالفعل في دبي.

وأشار البيان الأولي الذي صدر عن “وين ريزورتس” وسلطات إمارة رأس الخيمة إلى “منطقة ألعاب” فقط دون إيضاح.

وأحجمت الهيئة العامة للتنمية السياحية بالإمارات عن الرد على أسئلة وكالة “أسوشيتد برس” حول ما إذا كانت منطقة الألعاب المذكورة تضم أنشطة مقامرة أم لا.

كما لم ترد مجموعة “وين ريزورتس”، التي تتخذ من لاس فيغاس مقرا لها، على أسئلة الوكالة على الفور.

AP

اترك رد