أكد مفوض الاتحاد الأوروبي للشؤون الاقتصادية، رئيس الوزراء الإيطالي الأسبق باولو جينتيلوني، أن “سياسة التقشف لن تعود إلى أوروبا”.

وفي جلسة استماع أمام لجنتي (ECON) و(EMPL) التابعتين للبرلمان الأوروبي، في بروكسل، قال جينتيلوني إن “التقشف ليس هو السياسة التي نقترحها، كما سيتم النظر في استدامة أنظمة المعاشات التقاعدية، لكن لن نعود إلى التقشف”.



وكشف “أننا نعمل على مقترح خاص بشأن القواعد المالية لأواخر الربيع وأوائل الصيف المقبل، ونتوقع أن تتوصل الدول إلى اتفاق بهذا الشأن”، مشيرا إلى أنه “إذا لم نفعل ذلك في الوقت المناسب، سنقدم تفسيراً للقواعد قبل عام 2023”.

المصدر: وكالة “آكي”