في الذكرى السابعة والسبعين لوقوعها، أدان اليوم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خصمه في الترشح إلى سباق الإليزيه، إريك زيمور، دون أن يسميه، بسبب تشويه الأخير لذكرى المحرقة.

وأعرب الرئيس الفرنسي عن استنكاره لمحوالات تشويه ذكرى الهولوكوست أو تسخيفها في إشارة إلى اليميني المتطرف إريك زيمور الذي يشكك في المحرقة.

وفي سياق متصل توجه اليوم رئيس الحكومة الفرنسية جان كاستكس إلى بولندا للمشاركة في إحياء الذكرى السنوية لمحرقة الهولوكوست التي حدثت منذ 77 عام.

فرانس بالعربي

اترك رد