استدعت باريس مساء الاثنين سفيرها في مالي عقب قرار باماكو طرده وإمهاله 72 ساعة لمغادرة البلاد.

وورد في بيان عن الخارجية الفرنسية أن “فرنسا تجدد التزامها بتحقيق الاستقرار والتنمية في منطقة الساحل إلى جانب شركائها في التحالف من أجل الساحل”.

وأعلن التلفزيون الوطني في مالي أن المجلس العسكري قرر طرد السفير الفرنسي في باماكو جويل ميير وأمهله 72 ساعة للمغادرة.

وجاء في بيان تلاه التلفزيون الرسمي أن حكومة جمهورية مالي أبلغت الرأي العام المحلي والدولي أن وزير الخارجية والتعاون الدولي استدعى السفير الفرنسي في باماكو جويل ميير، وأبلغه قرار الحكومة بدعوته لمغادرة الأراضي الوطنية خلال 72 ساعة.

فرانس برس