بروكسل- أفادت مصادر في حلف شمال الأطلسي (ناتو) أن قوات الحلف تراقب “بشكل روتيني” سفن البحرية الروسية التي تبحر بالقرب من مياه الدول الأعضاء، وذلك في معرض تعليقها على صور أقمار صناعية لسفن بحرية روسية تبحر جنوب شرق صقلية باتجاه اليونان تتبعها الفرقاطة النرويجية ( HNoMS Fridtjof Nansen) التي تمثل الوحدة البحرية المتقدمة لقوة مهام بقيادة حاملة الطائرات الأمريكية ترومان.

وأكدت المصادر أن السفن المشاركة في مناورات (نبتون سترايك 2022) تواصل أنشطتها الدورية في البحر الأبيض المتوسط، مشيرة إلى أن هذا يوضح “قدرة الناتو على دمج القدرات البحرية المتطورة لمجموعة ضاربة لحاملة الطائرات لضمان الاستعداد التشغيلي العالي والدفاع عن جميع الحلفاء. إنها المرة الأولى منذ الحرب الباردة التي تخضع فيها مجموعة قتالية كاملة من حاملة طائرات أمريكية لقيادة الناتو “.

وكانت وزارة الدفاع الإيطالية قد أشارت قبل يومين إلى ان مرور مجموعة بحرية روسية للمياه الدولية في قناة صقلية “لا ينتهك السيادة”، مؤكدة في بيان أن “حلف شمال الأطلسي يتابع المجموعة البحرية الروسية منذ مغادرتها منتصف كانون الثاني/يناير من مينائي سيفيرومورسك (الأسطول الشمالي) وبالتيجسك (أسطول البلطيق)”، وأنه لم يبدر “أي سلوك أو إرادة تصعيدية” من قبل قوات الناتو أو من التشكيل البحري الروسي.

آكي الإيطالية

اترك رد