قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم الخميس، إن بلاده سوف تلاحق قادة التنظيمات المتطرفة حول العالم، بعد إعلانه القضاء على زعيم تنظيم “داعش” أبو إبراهيم الهاشمي القرشي في شمال سوريا.

وخاطب بايدن زعماء هذه التنظيمات قائلا “سوف نجدكم”.

وبخصوص عملية تصفية زعيم “داعش”، أوضح بايدن أنه قرر إرسال كوماندوس لتنفيذ العملية “تجنبا لسقوط ضحايا مدنيين”، مضيفا أن زعيم التنظيم فجّر نفسه في “عمل جبان يائس”. وكانت مصادر سورية موالية للحكومة ومعارضة لها أفادت بسقوط 13 قتيلا على الأقل خلال العملية، بينهم ستة أطفال وثلاث أو أربع نساء.

وخسر الجيش الأمريكي خلال العملية إحدى مروحياته التي تم تدميرها على الأرض عندما أجبرت على الهبوط بسبب مشكلة ميكانيكية.

وكالات

اترك رد