الأناضول

برلين/بيرول تان/الأناضول

فصلت شبكة “دويتشه فيله” الإعلامية الألمانية، 5 صحفيين عرب موظفين لديها بدعوى استخدامهم عبرات “معادية للسامية”.

وأكد المدير العام لشبكة “دويتشه فيله” بيتر ليمبورغ، في مؤتمر صحفي أمس، أنه تم فصل 5 صحفيين عرب، وأن التحقيقات مستمرة بحق 8 آخرين للسبب ذاته.

وقالت الصحفية الفلسطينية مرام سالم، في منشور لها على حسابها على “فيسبوك”، الاثنين، “لقد تم إعلامي الآن بقرار فصلي من الدويتشه فيله وذلك عقب نشر صحفي ألماني تقريرا يتهمني مع زملاء آخرين بمعاداة السامية وإسرائيل، وذلك بسبب بوستات منشورة عبر الفيسبوك”.

وأضافت: “في حالتي فإن (المنشور) خاصتي لم يكن يحتوي على أي تعبير معاد للسامية، ولم يذكر إسرائيل، بل تحدثت عن حرية التعبير في أوروبا فقط”.

وجاء في منشورها: “الخطوة التعسفية التي جاءت ضدي كانت نتيجة لصراعات داخلية وكيدية، ومجموعة من الإشاعات غير الصحيحة، وجدت نفسي لسبب لا أعلمه في وسطها، وتم استخدامي كبش فداء من دويتشه فيله للخروج من أزمتها الحالية”.

وأشارت إلى فتح تحقيق ضدها بعد نشرها منشور “حرية التعبير في أوروبا وهم”.

وأوردت نصَّ المنشور المذكور، والذي جاء فيه أنّ “حرية التعبير وإبداء الرأي في أوروبا وهم. خطوط حمر كثيرة إن قررنا الحديث عن القضية (…)”.

AA