حذر رئيس الوزراء الهنغاري فيكتور أوربان من أن غزو روسيا لأوكرانيا قد يؤدي إلى فرار مئات الآلاف من اللاجئين الأوكرانيين عبر الحدود إلى بلاده.

ودعا أوربان في خطابه السنوي لهذا العام إلى حل سلمي للتوتر المتصاعد في أوروبا الناجم عن مخاوف الغزو الروسي لأوكرانيا.

وقال أوربان وهو معارض قوي لأي نوع من أنواع الهجرة، إن من مصلحة هنغاريا تجنب الحرب التي أكد أنها ستسبب موجة من اللاجئين الأوكرانيين وتعطل الاقتصاد.

وأعرب عن معارضته خطط الاتحاد الأوروبي لاستخدام العقوبات ضد روسيا، وقال: “العقوبات أو السياسات العقابية أو إلقاء الخطب أو أي نوع آخر من الغطرسة من جانب القوى العظمى أمر مرفوض”.

ومنذ عودة شبه جزيرة القرم إلى روسيا عام 2014، عارضت هنغاريا بقيادة أوربان عقوبات الاتحاد الأوروبي على موسكو، رغم تصويتها لصالح العقوبات بشكل دائم.

المصدر: أ ب