الأناضول

استقبل ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في مراسم رسمية.

وجرت مراسم الاستقبال، الاثنين، في قصر الوطن، وبدأت بعزف النشيدين الوطنيين لتركيا والإمارات.

وقدم أردوغان وبن زايد وفدي البلدين، قبل التقاط الصحفيين صورا لهما أمام علمي البلدين.

وانتقل أردوغان وبن زايد بعد مراسم الاستقبال لعقد اجتماع على مستوى الوفود، يليه توقيع اتفاقيات ثم اجتماع ثنائي.

كما من المخطط أن يشارك الرئيس التركي في مأدبة عشاء رسمية يقيمها بن زايد على شرفه عقب الاجتماع.

ويرافق أردوغان في زيارته إلى الإمارات؛ وزراء الخارجية مولود تشاووش أوغلو، والداخلية سليمان صويلو، والمالية نور الدين نباتي، والتجارة محمد موش، والصناعة والتكنولوجيا مصطفى ورانك، والنقل والبنى التحتية عادل قره إسماعيل أوغلو.

كما يرافقه وزيرا الثقافة والسياحة محمد نوري أرصوي، والزراعة والغابات بكر باكدميرلي، ورئيس دائرة الاتصال بالرئاسة فخر الدين ألطون، ومتحدث الرئاسة إبراهيم قالن، ورئيس هيئة الصناعات الدفاعية إسماعيل دمير.

وانتشرت الأعلام التركية على جنبات بعض الطرق الرئيسية في أبو ظبي، وفي مقدمتها الطريق المؤدي إلى قصر الوطن، احتفاءً بزيارة أردوغان.

الأناضول

اترك رد