أعرب وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، لنظيره الروسي سيرغي لافروف، اليوم السبت، عن قلقه الشديد إزاء تصاعد التوتر الأمني في منطقة دونباس بشرق أوكرانيا.

وجاء في بيان أصدرته الخارجية الفرنسية اليوم السبت أن لودريان ذكر للافروف أن “العدد غير المسبوق لانتهاكات نظام وقف إطلاق النار، التي تم تسجيله من قبل منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، يتعارض مع الاتفاقات التي تم التوصل إليها مؤخرا ضمن صيغة النورماندي”.

وتابع البيان أن لودريان حذر روسيا “من خرق جديد لسلامة أوكرانيا الإقليمية، مؤكدا استعداد الغرب لفرض عقوبات ضد موسكو في حال اجتياح روسيا للأراضي الأوكرانية”.

من جهة أخرى، أشار الوزير الفرنسي إلى أنه “وفقا للردود التي نشرتها روسيا في 17 فبراير، لا يزال هناك مجال للحوار موجودا”، داعيا موسكو إلى البت فيما إذا كانت تريد مثل هذا الحوار أم لا. وجدد لودريان بهذا الصدد استعداد فرنسا وشركائها للمساعدة على إطلاق هذا الحوار، مشيرا إلى أن “ثمة فجوة بين أقوال روسيا وأفعالها”، بحسب قوله.

الخارجية الفرنسية – انترفاكس