أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، لنظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، رفض بلاده لاعتراف روسيا باستقلال “جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك” المزعومتين.

وذكرت دائرة الاتصال في الرئاسة التركية في بيان، أن الرئيس أردوغان تباحث هاتفيا مع زيلينسكي، من السنغال المحطة الثانية في جولته الإفريقية.

وأفاد الرئيس أردوغان خلال الاتصال بأنه تابع عن كثب التطورات في دونباس والقرارات التي اتخذت في أعقاب اجتماع مجلس الأمن الروسي.

ولفت إلى أن تركيا أعربت عن موقفها من خلال بيان وزارة خارجيتها، مؤكدا أن اعتراف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالجمهوريتين المزعومتين “غير مقبول”.

وأكد الرئيس أردوغان لنظيره الأوكراني رفض أنقرة لأي قرار يستهدف وحدة أراضي أوكرانيا، وضرورة تسخير كافة الإمكانات الدبلوماسية على الصعيد الدولي لحل هذه القضية.

وفي وقت سابق الثلاثاء قال زيلينسكي في تغريدة عبر تويتر : “أجريت محادثة هاتفية مع أردوغان، أعربت خلالها عن امتناني لدعمه موقف أوكرانيا ضد الاستفزازات الأخيرة الصادرة عن روسيا”.

وأشار إلى أنه شكر أيضا الرئيس التركي على دعم مبادرة عقد قمة للأعضاء الدائمين في مجلس الأمن الدولي بهدف حل الأزمة الأوكرانية الروسية.

ومساء الاثنين، اعترفت روسيا رسميا بمنطقتي دونيتسك ولوغانسك الخاضعتين لسيطرة الانفصاليين الموالين لموسكو كـ”دولتين مستقلتين” عن أوكرانيا، وسط رفض دولي واسع.

واعتبرت دول غربية أن اعتراف موسكو باستقلال دونيتسك ولوغانسك “بداية فعلية للحرب الروسية ضد أوكرانيا”.

الأناضول

اترك رد