رويترز

أعلنت تايوان، الجمعة، مشاركتها بالعقوبات الدولية المفروضة على روسيا بسبب تدخلها العسكري في أوكرانيا.

وأعربت وزارة الخارجية في الجزيرة المتمتعة بالحكم الذاتي، في بيان، عن أسفها لأن “روسيا اختارت استخدام القوة والترهيب في التنمر على الآخرين”.

وأضاف البيان أن “تايوان تعلن مشاركتها في العقوبات الاقتصادية الدولية ضد روسيا بهدف إجبار الأخيرة بوقف العملية العسكرية ضد أوكرانيا، واستئناف الحوار السلمي بين جميع الأطراف المعنية في أقرب وقت ممكن”.

كما أدانت الخارجية التايوانية قرار روسيا بدء الحرب واحتلال الأراضي الأوكرانية بالقوة، ووصفته بأنه “انتهاك لميثاق الأمم المتحدة”.

واعتبرت تايبيه أن “هذا الإجراء قد عرض السلام والاستقرار الإقليمي والعالمي للخطر من ناحية، وشكل “تهديد وتحدي للنظام الدولي القائم على القواعد ونظام القوانين الدولية التي تحافظ وتحمي سيادة وسلامة أراضي جميع الدول من ناحية أخرى”.

واختتمت الوازرة التايوانية بالقول إنها “تعارض أي تغيير أحادي الجانب للوضع الراهن بالقوة أو الإكراه ، وتؤيد الحوار السلمي والعقلاني والتفاوض بين الدول المعنية في إطار القانون الدولي لحل الخلافات”.

وأطلقت روسيا، فجر الخميس، عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعها ردود فعل غاضبة من عدة دول في العالم ومطالبات بتشديد العقوبات على موسكو.

الأناضول

اترك رد