زيد العظم – فرانس بالعربي

“لقد ظن بوتين أن قواته العسكرية قادرة على الدخول إلى كييف وإسقاط الرئيس زيلنسكي في مدة لا تتجاوز 4 أيام في أبعد تقدير”

بهذه الكلمات باح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لأحد المقربين منه وهو يصف ذهول بوتين وفريقه العسكري إزاء الصمود البطولي للمقاومة الأوكرانية والتكاتف الأوروبي الصلب الداعم للشعب الأوكراني ضد هذا الغزو الجائر”

كما نُقل عن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مقدار الصدمة التي أصابت بوتين، بعد ردة الفعل القوية للدول الأوروبية الرافضة للعمليات العسكرية التي تشنها موسكو على أوكرانيا.

وبحسب الرئيس ماكرون فإن مقدار صدمة بوتين كانت عالية أيضاً في جزئية انخراط سويسرا في العقوبات على روسيا، من خلال تجميدها للأرصدة المالية لمسؤولين روس، على رأسهم فلاديمير بوتين.

ويلقي الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون كلمة مساء اليوم موجهة للشعب الفرنسي يتحدث من خلالها عن الغزو الروسي لأوكرانيا ويتطرق إلى الانتخابات الرئاسية الفرنسية نيسان 2022.

اترك رد