أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن مقاتلين أجانب في أوكرانيا نفذوا هجمات باستخدام أسلحة قدمها الغرب إلى كييف.

وقال متحدث وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف، الخميس، إن الدول الغربية زادت من إرسال الأجانب إلى مناطق القتال في أوكرانيا.

وأشار كوناشينكوف إلى أن مقاتلين أجانب قدموا إلى أوكرانيا، وشنوا هجمات تخريبية على قوافل المعدات والمواد الروسية ،

وقال إن “المقاتلين الأجانب ينفذون جميع هجماتهم بالأسلحة التي قدمها الغرب لنظام كييف”.

وصرح كوناشينكوف أن المملكة المتحدة، والدنمارك، ولاتفيا، وبولندا، وكرواتيا تسمح لمواطنيها بالمشاركة في الاشتباكات في أوكرانيا.

وأشار إلى أن حوالي 200 أجنبي قدموا إلى أوكرانيا من كرواتيا عبر بولندا الأسبوع الماضي وانضموا إلى الكتيبة القومية جنوب شرق أوكرانيا .

وأضاف أنه تم اليوم استدعاء الملحق العسكري لكرواتيا إلى مقر الوزارة على خلفية قيام مواطنً كرواتي بتشكل فصيل من المرتزقة الكروات في دونباس

AA

اترك رد