انطلقت جولة رابعة من المفاوضات بين روسيا وأوكرانيا، الإثنين، في إطار بحث سبل التوصل إلى حل للأزمة بين البلدين والتصعيد العسكري الأخير بينهما.

وبدأت المفاوضات عند الثامنة والنصف بتوقيت غرينيتش، وجرت بين وفدي البلدين عبر تقنية الفيديو كونفرنس، وذلك على خلاف الجولات السابقة.

وعقدت الجولتان الأولى والثانية في بيلاروسيا بين وفدين من البلدين، أما الثالثة فكان اللقاء بين وزيرَي الخارجية الروسي سيرغي لافروف والأوكراني دميترو كوليبا في تركيا، الخميس الماضي.

وقال ميخائيلو بودولياك، أحد المفاوضين الأوكرانيين، إن الجولة الرابعة من المحادثات بين البلدين “ستركز على التوصل لوقف إطلاق النار وسحب القوات (الروسية) والضمانات الأمنية التي تطلبها كييف”.

وكتب على تويتر: “الجولة الرابعة من المفاوضات حول السلام ووقف إطلاق النار والانسحاب الفوري للقوات والضمانات الأمنية. نقاش صعب”.

وأضاف أنه يعتقد أن روسيا “لا تزال تعيش في وهم بأن 19 يوما من العنف ضد المدن (الأوكرانية) السلمية هو الاستراتيجية الصحيحة”.

AA

اترك رد