وصف الرئيس الأمريكي جو بايدن مجددا نظيره الروسي فلاديمير بوتين بأنه “مجرم حرب”.

وقال بايدن: “أهم شيء بالنسبة لنا منذ البداية هو الحفاظ على وحدة ديمقراطياتنا في الرفض ومواصلة الجهود لوقف الدمار الذي يحدث على يد رجل أعتبره بصراحة مجرم حرب”.

وكان بايدن قد تحدث بالفعل بطريقة مماثلة عن الرئيس الروسي، ووصفه في وقت سابق بـ”مجرم الحرب” و “الدكتاتور القاتل” و”قاطع طرق محض”.

بالإضافة إلى ذلك، وصف الرئيس الأمريكي تصرفات بوتين والجيش الروسي في أوكرانيا بأنها “غير إنسانية”.

من جهة أخرى أعرب الرئيس الأمريكي جو بايدن عن أسفه لعدم تمكنه من زيارة أوكرانيا “لأسباب معروفة”، وقال إنه كان يأمل في أن يراقب “بأم عينيه” ما يحدث في البلد المذكور.

وقال في مؤتمر مشترك مع الرئيس البولندي أندريه دودا، بثه البيت الأبيض: “أنا هنا في بولندا لأرى بنفسي الأزمة الإنسانية. وبصراحة، أشعر بخيبة أمل لأنني لا أستطيع رؤية كل شيء بأم عيني، كما أستطيع في أماكن أخرى.. أعتقد، أنني لن أتمكن من عبور الحدود لمعرفة ما يحدث في أوكرانيا، والأسباب واضحة”.