أعلنت واشنطن، الجمعة، إلغاء المحادثات مع حركة “طالبان”، بسبب تعليق الحركة تعليم الفتيات في أفغانستان.

والأربعاء، فتحت المؤسسات التعليمية في أفغانستان أبوابها أمام الطلاب، فيما طلبت الحركة من الفتيات في المرحلة الإعدادية والثانوية “البقاء في المنزل”.

وقالت متحدثة الخارجية الأمريكية جالينا بورتر، في مؤتمر صحفي عن بعد، إن قرار طالبان يعد “نقطة تحول محتملة في تفاعل الولايات المتحدة مع حكام أفغانستان الفعليين”.

وأضافت أنه “من أجل مستقبل أفغانستان، وعلاقات طالبان مع المجتمع الدولي، نحث طالبان على الوفاء بالتزاماتهم تجاه شعبهم”.

وأردفت: “إننا نقف أيضا مع الفتيات الأفغانيات وعائلاتهن، الذين يرون في التعليم طريقا لتحقيق تطلعاتهم الكاملة”.

وكان مقررا إجراء محادثات بين مسؤولين أمريكيين وعن “طالبان”، في العاصمة القطرية الدوحة، خلال الفترة المقبلة.

AA