أكد الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي أن بلاده بحاجة إلى1% على الأقل من الطائرات والدبابات التي يغطيها الغبار في دول “الناتو”، متهما الشركاء بالتردد في تزويد كييف بالأسلحة.

وقال في رسالة مصورة نشرها على “تيليغرام”: “أمن أوكرانيا يعادل أمن أوروبا بأسرها”.

وأضاف: “هذا الأمر يمتلكه شركاؤنا، ببساطة نحن بحاجة إلى 1% فقط من جميع طائرات الناتو و1% من جميع دبابات الناتو، نحن لا نطلب المزيد”.

وتابع: “الحاجة إلى تزويد كييف بالسلاح ليس مطلبا أوكرانيا، ولكن أيضا هي مطلب الأغلبية المطلقة لسكان أوروبا”.

من جهتها، ذكرت صحيفة “Frankfurter Allgemeine Zeitung” الألمانية، أن “نبرة الغرور في كلمة زيلينسكي للزعماء الأوروبيين، حملت الاتحاد الأوروبي على العودة عن حزمة عقوبات جديدة كان بصدد فرضها ضد روسيا”.

وأشارت، إلى أن “زيلينسكي قيم مساعدات كل دولة أوروبية لأوكرانيا على حدة، ليقيم موقف فرنسا بدرجة (جيدة)، واليونان وألمانيا والبرتغال بدرجة (مرضية)، أما هنغاريا فقد جاء انتقاد زيلينسكي لموقفها أكبر استفزاز لبودابست”.

اترك رد