كشفت صحيفة “جروزاليم بوست”، أن سلاح الجو الإسرائيلي، نفّذ أكثر من ألف غارة جوية على أهداف في سوريا، خلال السنوات الخمس الماضية.

وقالت الصحيفة الإسرائيلية، الأربعاء، دون الكشف عن مصادر معلوماتها: “تحت قيادة قائد سلاح الجو المنتهية ولايته عميكام نوركين، تم ضرب 1200 هدف بأكثر من 5500 قنبلة خلال 408 مهمة، على مدى السنوات الخمس الماضية”.

وأضافت: “في عام 2021 وحده، تم تنفيذ عشرات العمليات الجوية، باستخدام 586 قنبلة ضد 174 هدفًا”.

وذكرت، في المقابل أنه تم إطلاق 239 صاروخًا، تجاه الطائرات الإسرائيلية خلال العمليات.

لكنها قالت إن الغالبية العظمى من هذه الصواريخ، المضادة للطائرات أخطأت أهدافها.

وقالت إن الهدف من الهجمات كان “منع إيران من التمركز على حدود إسرائيل الشمالية، وتهريب أسلحة متطورة إلى حزب الله في لبنان”.

وكانت إسرائيل، قد أنشأت آلية تنسيق مع روسيا، لمنع اعتراض الطائرات الإسرائيلية أثناء تنفيذ هجماتها.

ولا تنفي إسرائيل تنفيذ هجمات جوية في سوريا، ولكنها في الوقت ذاتها لا تعلن مسؤولياتها عن الغالبية العظمى من الغارات التي يتحدث عنها الإعلام السوري.

AA

اترك رد