أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، اليوم الخميس، أن هناك خطوات مهمة في طريق تطبيع العلاقات بين بلاده والمملكة العربية السعودية.

وقال تشاووش أوغلو خلال لقاء تلفزيوني إن نظيره السعودي، الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله، أعلن في وقت سابق أنه يعتزم زيارة تركيا، مبينا أنه لم يتم التخطيط لهذه الزيارة بعد بسبب الزخم الموجود في الحراك السياسي.

وأشار إلى أنه التقى الأمير فيصل في العاصمة الباكستانية إسلام آباد في 22 مارس على هامش أعمال الاجتماع الثامن والأربعين لمجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي.

ويأتي تصريح أوغلو في وقت طلب فيه المدعي العام التركي، وقف المحاكمة الغيابية لـ26 متهما في قضية اغتيال الصحافي السعودي جمال خاشقجي، في القنصلية السعودية بإسطنبول، ونقل المحاكمة إلى السعودية.