أعلن الأمير حمزة ابن الحسين، الأخ غير الشقيق للعاهل الأردني، الأحد، تخليه عن لقب أمير، وذلك في تغريدة نشرها على موقع تويتر.

وقال حمزة في البيان: “توصلت إلى أن قناعاتي الشخصية والثوابت التي حاولت التمسك بها “لا تتماشى مع النهج والأساليب” الحديثة لمؤسساتنا”.

وأضاف: “من باب الأمانة لله والضمير لا أرى سوى الترفع والتخلي عن لقب الأمير”.

وكانت السلطات الأردنية، اتهمت في الرابع من أبريل العام الماضي، الأمير حمزة (41 عاما)، وأشخاصًا آخرين بالضلوع في “مخططات آثمة” هدفها “زعزعة أمن الأردن واستقراره”.

واوقفت السلطات حينها 16 شخصا، إلى جانب رئيس الديوان الملكي الاردني الأسبق باسم عوض الله والشريف حسن بن زيد، أفرج عنهم لاحقا بينما حوكم الأخيران بالسجن 15 عاما، ووضع الأمير حمزة قيد الإقامة الجبرية إلا أنه ايضا لم يحاكم.