أعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، اليوم الأحد، إنشاء «آلية خاصة» للتحقيق في «الجرائم» الروسية في أوكرانيا، واعداً بمعاقبة «كل شخص» مسؤول بعد العثور على عشرات الجثث في مدينة بوتشا.

وقال زيلينسكي في مداخلة مصورة: «قررت إنشاء آلية قضائية خاصة في أوكرانيا للتحقيق والمحاكمة في كل جريمة ارتكبها غزاة بلادنا»، موضحاً أن الآلية ستضم «خبراء محليين ودوليين ومحققين ومدعين وقضاة».

وقال الرئيس الأوكراني إن الغرب سيفرض مجموعة جديدة من العقوبات على روسيا بسبب قتل المدنيين في بوتشا ومدن أوكرانية أخرى لكنه أكد أنها ليست عقاباً كافياً. وأضاف أن مئات الأشخاص قتلوا في بوتشا وبلدات أخرى بينهم مدنيون قتلوا رمياً بالرصاص. وتنفي روسيا المزاعم بأن قواتها قتلت مدنيين في بوتشا.

اترك رد