أعلنت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة ليندا توامس-غرينفيلد الاثنين أن بلادها ستسعى إلى تعليق عضوية روسيا في مجلس حقوق الإنسان ردا خصوصا “على الصور الواردة من “بوتشا” المدينة الأوكرانية التي عثر فيها على جثث الكثير من المدنيين بعد انسحاب القوات الروسية منها.
وكتبت السفيرة في تغريدة “لا يمكن أن ندع دولة عضو تقوض كل المبادئ التي نؤمن بها، تشارك في مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة”.

AFP

اترك رد