وصف الرئيس الأمريكي جو بايدن نظيره الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الإثنين، بأنه مجرم حرب، ودعا إلى عقد محاكمة مختصة بجرائم الحرب، مع تصاعد الغضب العالمي بسبب مقتل مدنيين في بلدة بوتشا الأوكرانية.

وقال بايدن للصحافيين في البيت الأبيض “رأيتم ما حدث في بوتشا… إنه مجرم حرب”.

واكتُشفت مقبرة جماعية وجثث مقيدة لأشخاص قُتلوا بالرصاص من مسافة قريبة في بوتشا، خارج كييف، وهي بلدة استعادتها القوات الأوكرانية من القوات الروسية، مما يدفع الولايات المتحدة وأوروبا على ما يبدو إلى فرض عقوبات إضافية على موسكو.

وقال بايدن “علينا أن نجمع المعلومات. علينا أن نواصل تزويد أوكرانيا بالأسلحة التي تحتاجها لمواصلة القتال. وعلينا الحصول على كل التفاصيل حتى تكون هذه محاكمة فعلية تتعلق بجرائم الحرب”.

وأضاف بايدن أن بوتين “وحشي. وما يحدث في بوتشا شائن، وشاهده الجميع”.