أعلنت وزارة الدفاع الروسية، الأربعاء، تدمير أسلحة ومعدات أجنبية مقدمة للجيش الأوكراني في مدينة خاركيف.
جاء ذلك على لسان المتحدث باسم الوزارة إيغور كوناشينكوف، في بيان قال فيه:” تم تدمير قاعدة وقود تزود المركبات الفنية العسكرية الأوكرانية بالوقود قرب منطقة تشوجوييف في مدينة خاركيف بواسطة صواريخ جوية عالية الدقة”.
وأضاف:” كما تم تدمير أسلحة ومعدات عسكرية أجنبية مقدمة للقوات المسلحة الأوكرانية في محطة قطارات لوزوفايا بخاركيف”.
كما أشار كوناشينكوف إلى أن الجيش الروسي قتل خلال اليوم 34 عسكريًا أوكرانيا.

ولفت إلى تدمير 125 طائرة و93 مروحية و408 طائرات مسيرة و227 نظام صواريخ دفاع جوي، و1987 دبابة ومدرعة، و216 قاذفة صواريخ و862 مدفعية ومدفع هاون و1888 عربة عسكرية عائدة للجيش الأوكراني.
وقال إن القوات الخاصة الأوكرانية تحضر لعملية استفزاز كبيرة باستخدام مواد سامة في مدينة برفومايسكي بخاركيف.
وأردف:” سيتم اتهام الجيش الروسي بخلق كارثة كيميائية من خلال القيام بتفجير مستودع كيميائي”.
ولم يصدر تعليق فوري من الجانب الأوكراني بخصوص البيان الروسي، كما لم يتسن التأكد من الرواية الروسية من مصادر مستقلة.
وفي 24 فبراير/ شباط الماضي، أطلقت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية “مشددة” على موسكو.

AA