قال الكرملين، اليوم (الجمعة)، إن ما تصفها روسيا بأنها «عملية خاصة» في أوكرانيا قد تنتهي «في المستقبل القريب»، نظراً لأن أهدافها تتحقق وبفضل الجهد الذي يبذله الجيش الروسي والمفاوضون الروس، وفقاً لوكالة «رويترز» للأنباء.

وذكر دميتري بيسكوف، المتحدث باسم الكرملين، أن موسكو تدرك أن بعض البلدان التي حاولت تبني موقف متوازن تعرضت لضغوط للتصويت، أمس (الخميس)، على تعليق عضوية روسيا في مجلس حقوق الإنسان.

وعلّقت الجمعية العامة للأمم المتحدة، الخميس، عضوية روسيا في المجلس بسبب تقارير عن «انتهاكات جسيمة ومنهجية لحقوق الإنسان» في أوكرانيا، الأمر الذي دفع موسكو إلى إعلان انسحابها من المجلس.

الشرق الأوسط أونلاين

اترك رد