قررت فرنسا طرد 6 جواسيس يعملون في سفارة روسيا في باريس “ثبت أن أنشطتهم تتعارض مع المصالح الوطنية” الفرنسية، وفق ما أفادت وزارة الخارجية الإثنين.
وقالت الوزارة في بيان إنه “بعد تحقيق مطوّل، كشفت المديرية العامة للأمن الداخلي (DGSI) الأحد 10 نيسان/أبريل عن عملية غير شرعية نفذتها أجهزة المخابرات الروسية على أراضينا. ستة عملاء روس يعملون تحت غطاء دبلوماسي… أعلنوا أشخاصا غير مرغوب فيهم”.

فرانس برس