أعلنت القوات الجوية الأوكرانية عن تدمير 300 هدف جوي روسي منذ بداية الحرب في 24 فبراير (شباط) الماضي، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.

ونقلت صحيفة «كييف إندبندنت» عن القوات الجوية الأوكرانية أنه «حتى 12 أبريل (نيسان)، كان تدمير طائرة عسكرية روسية من طراز (سوخوي سو – 25) من قبل القوات الأوكرانية هو الهدف رقم 300 الذي تم إسقاطه».

وأضافت: «هذه هي التقديرات الإرشادية للجيش الأوكراني».

إلى ذلك، سخر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي اليوم (الأربعاء) من تأكيد موسكو على أن الحرب ضد بلاده تمضي على ما يرام، متسائلاً كيف يمكن للرئيس فلاديمير بوتين أن يكون قد أقر خطة تنطوي على عدد كبير من الوفيات من الروس، وفقاً لوكالة «رويترز».

كان بوتين قد قال أمس (الثلاثاء) إن روسيا ستحقق كل أهدافها «النبيلة» وستواصل «في تناغم وهدوء» ما تسميها عملية خاصة.

وأشارت موسكو، في أحدث إفاداتها في 25 مارس (آذار)، إلى أن 1351 جندياً قتلوا منذ بدء الحملة. وتقول أوكرانيا إن العدد الحقيقي يقارب 20 ألفاً.

وقال زيلينسكي في كلمة مصورة: «قيل في روسيا مرة أخرى إن ما تسمى (عمليتهم الخاصة) يبدو أنها تسير وفقاً للخطة. لكن لأكون صريحاً لا أحد في العالم يستوعب كيف يمكن أن توضع خطة تنطوي على مقتل عشرات الآلاف من جنودهم فيما يزيد قليلاً عن شهر من الحرب؟ من عساه أن يوافق على مثل هذه الخطة؟».

الشرق الأوسط أونلاين