اتهمت باريس مرتزقة ميليشيا فاغنر المقربة من النظام الروسي بتلفيق الاتهامات وفبركة الأحداث لتشويه سمعة عملية برخان الفرنسية التي كانت مكرسة لحماية مالي دول الساحل الافريقي من الإرهاب.

ونشرت القوات الفرنسية فيديو يظهر عناصر مرتزقة فاغنر الروسية في قاعدة غوسي المالية وهم يحفرون حفرة كبيرة ليلفقوا تهمة مفادها بأن القوات الفرنسية قد ارتكبت مجازر في مالي.

فرانس بالعربي