حجزت السلطات الألمانية رسميا على أكبر يخت في العالم يعود للأوليغارش الروسي أليشر عثمانوف، في إطار العقوبات المفروضة على روسيا إثر حربها على أوكرانيا، وفق ما أفاد مصدر في الشرطة اليوم الخميس.

و«ديلبار» هو يخت طوله 156 مترا تقدّر قيمته بـ600 مليون دولار أميركي بحسب مجلّة «فوربز»، وهو يخضع للصيانة منذ أكتوبر (تشرين الأول) 2021 في حوض بناء السفن «بلوم+فوس» في هامبورغ.

وكانت الجمارك الألمانية تترصّده منذ عدّة أسابيع، لكن لم يتسنّ لها مصادرته رسميا قبل الآن بسبب خلاف قضائي، وفق ما أوردته وكالة الصحافة الفرنسية.

وفي نهاية المطاف، نجحت الشرطة القضائية الفدرالية في ألمانيا «بعد تحقيقات طويلة ورغم محاولات التستّر عبر شركات أوفشور في تحديد الجهة المالكة لليخت وهي غولباخور إسماعيلوفا شقيقة أليشر عثمانوف».

وأوضحت الشرطة عبر حسابها على «تويتر» أن «اليخت الفاخر بات مشمولا بالعقوبات وتسنّت مصادرته في هامبورغ».

فالملياردير الروسي، كما شقيقته، يخضع للعقوبات الأوروبية في حقّ الأثرياء المقرّبين من أوساط السلطة الروسية وأفراد عائلاتهم.

واحتلّ عثمانوف (68 عاما) المرتبة السادسة في تصنيف أثرى أثرياء بريطانيا الذي أصدرته «صنداي تايمز» عام 2021. وهو من بين عشرات الأثرياء الروس الخاضعين لعقوبات غربية فُرضت إثر الغزو الروسي لأوكرانيا.

اترك رد