قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) جون كيربي، اليوم (الثلاثاء)، قبيل اجتماع للحلفاء والشركاء في حلف شمال الأطلسي (ناتو)، إن الجيش الروسي أصبح أضعف وإن الدولة الروسية اعتراها الضعف بعد حربها على أوكرانيا.
وأضاف كيربي في مقابلة مع شبكة «سي إن إن»: «أصبح جيشا أضعف. إنهم دولة أضعف في الوقت الحالي، ويعزلون أنفسهم مرة أخرى… نريد ألا تتمكن روسيا من تهديد جيرانها مرة أخرى في المستقبل».
وقال: «اقتصادها يعاني. جيشها استنفد من نواحٍ كثيرة، وليس تماما، لكنهم يتكبدون بالتأكيد خسائر في الأرواح ويتكبدون خسائر في هذا الغزو لأوكرانيا».
ولم يدل كيربي بمزيد من التفاصيل بشأن تقييمه لحالة الجيش الروسي.

الشرق الأوسط أونلاين

اترك رد