لقي عناصر سابق في مشاة البحرية الأمريكية حتفه بأوكرانيا، خلال قتاله ضد القوات الروسية هناك.

ونقلت شبكة “سي إن إن” عن المواطنة الأمريكية ريبيكا كابريرا، قولها إن نجلها ويلي جوزيف كانسل (22 عاما) قتل في أوكرانيا الاثنين الماضي، مشيرة إلى أن جثته لم يعثر عليها بعد.

وأضافت الأم أن نجلها توجه إلى أوكرانيا عبر بولندا، في مارس/ آذار الماضي، بعد تعاقده مع شركة أمنية خاصة، للقتال هناك كمرتزق ضد القوات الروسية.

وأوضحت أن نجلها كان يعمل موظفا في سجن بولاية تينيسي، قبل ذهابه إلى أوكرانيا.

وأفادت بأنه لم يتم العثور بعد على جثة نجلها، لافتة إلى علم وزارتي الخارجية والدفاع الأمريكيتين بالأمر.

بدورها، جددت الخارجية الأمريكية دعوة رعاياها للامتناع عن السفر إلى أوكرانيا طالما لا يزال النزاع العسكري مستمرا في أراضيها.