فرانس بالعربي-باريس

هدد لوران واكيز رئيس إقليم “أوفيرن روم ألب” الفرنسي، بقطع التمويل عن مدينة غرونوبل الفرنسية بسبب البوركيني “رداء البحر للمسلمات”.

وبدأت القصة عندما أعرب عمدة مدينة غرونوبل الفرنسية إريك بيول عن استعداده السماح للمسلمات بارتداء البوركيني في المسابح العامة.

الأمر الذي استفز لوران واكيز رئيس الإقليم الذي تنتسب إليه مدينة غرونوبل، مهددا بوقف منح المعونة المالية الدورية للمدينة.

مما دفع عمدة غرونوبل “حزب الخضر” إلى إرسال رسالة لرئيس الجمهورية.

الرسالة الودية المرسلة إلى الرئيس الفرنسي من 4 صفحات، تناشد ماكرون في تعزيز المساواة بين جميع النساء في فرنسا، والسماح للمسلمات منهن بارتداء البوركيني.