اضطر رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل للدخول إلى أحد الملاجئ للإحتماء أثناء زيارته مدينة أوديسا الأوكرانية.

وقد أجرى ميشيل صباح اليوم زيارة مفاجئة إلى جنوب أوكرانيا بمناسبة اليوم الأوروبي ولتجديد دعم الأسرة الأوروبية لكييف.

وأثناء تجوله مع رئيس الحكومة الأوكرانية دنيس شميهال في مدينة أوديسا اضطر رئيس المجلس الأوروبي للدخول إلى أحد الملاجئ للإحتماء من القصف الروسي.

يشار إلى أن تزامن القصف الروسي مع زيارة المسؤولين الدوليين إلى أوكرانيا ليست المرة الأولى، إذ سبق لموسكو أن قامت بقصف محيط كييف أثناء زيارة الأمين العام للأمم المتحدة.

فرانس بالعربي