محكمة استئناف باريس ستصدر حكمها في قضية لافارج يوم 18 من الشهر الحالي.

وكانت محكمة النقض قد رفضت في وقت سابق الطعون التي تقدم بها محامو لافارج لتبرئة الشركة من جرم “التواطؤ في قتل السوريين”، كما أعادت المحكمة ملف الدعوى إلى محكمة الاستئناف لتنظر به من جديد.

وشركة لافارج متهمة بالمشاركة في قتل السوريين عبر التواطؤ مع التنظيمات المتطرفة.