السلطات الروسية تحرم الطلاب الأوكران في ماريوبول من العطلة المدرسية وتجبرهم على تعلم اللغة والتاريخ الروسي. تصرف وصفته كييف بالتصرف النازي.