قال وزير الخارجية الروماني بوغدان أوريسكو، إن بلاده تستضيف أكبر عدد من اللاجئين الأوكرانيين الفارين بسبب الهجمات الروسية.

جاء ذلك في حديث للأناضول، على هامش مشاركته في الاجتماع الثلاثي مع نظيريه التركي مولود تشاووش أوغلو، والبولندي زبيغنيو راو في إسطنبول، الجمعة.

ولفت أوريسكو إلى أن رومانيا استقبلت حتى اليوم نحو مليون و50 ألف شخص قادمين من أوكرانيا.

وأضاف أنهم وفروا المأوى والطعام والخدمات الصحية مجانا لأكثر من مليون لاجئ، فضلا عن الحاق أطفالهم بالمدارس.

ولفت أن حجم المبلغ الذي أنفقته رومانيا على اللاجئين الأوكرانيين بلغ نحو 75 مليون يورو.

وتطرق إلى الحرب التي شنتها روسيا على أوكرانيا، مشيرا إلى أنها دفعت دول أوروبا لإعادة النظر في استراتيجياتها الأمنية.

وأفاد أن “عدوان روسيا على أوكرانيا واحتلالها غير الشرعي أدى إلى تغيير السياسة الأمنية الأساسية لأوروبا والعالم”.

ولفت إلى أن القرارات التي ستتخذ في قمة حلف شمال الأطلسي (الناتو) المرتقبة في 28 يونيو/حزيران بمدريد، ستشمل الجناح الشرقي للحلف، الممتد من بحر البلطيق وحتى البحر الأسود.

وأفاد أن تلك القرارات ستكون متعلقة بتعزيز قدرات الردع والدفاع للجناح الشرقي للحلف، من بحر البلطيق إلى منطقة البحر الأسود التي تشمل رومانيا.

الأناضول