أعلن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، الإثنين، مقتل صحفي من مواطنيه يعمل لصالح قناة فرنسية في أوكرانيا.

وقتل الصحفي الذي كان يعمل في قناة BFMTV الفرنسية بينما كان على متن حافلة تنقل مدنيين فارين من القصف الروسي، بحسب ما نقلت شبكة “يورو نيوز” الأوروبية (مقرها فرنسا).

وكتب ماكرون، على تويتر، أن الصحفي فريديريك لوكليرك إيمهوف “كان في أوكرانيا لإظهار حقيقة الحرب. أصيب إصابة قاتلة عندما كان في حافلة إنسانية تنقل مدنيين أرغموا على الفرار هرباً من القنابل الروسية”.

من جهتها طالبت وزارة الخارجية الفرنسية، في بيان، بتحقيق شفاف في الحادثة.

AA