اتّفقت دول الاتّحاد الأوروبي، على خفض وارداتها من النفط الروسي بنسبة 90 بالمئة بحلول نهاية العام الجاري.

وأعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، في مؤتمر صحفي عقب قمة الاتحاد (يضم 27 دولة) في بروكسل مساء الإثنين، أنّ الأعضاء اتفقوا على فرض عقوبات نفطية على روسيا.

وقالت: “هذا الاتفاق يفضي لخفض واردات النفط الروسية بنسبة 90 بالمئة حتى نهاية العام الجاري”.

وفي تغريدة على تويتر ذكر رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل، أنّ خفض الواردات النفطية الروسية سيحصل إلى نسبة الثلثين، وهي نسبة مختلفة عما أعلنت عنه فون دير لاين.

وقال ميشيل: “هذه العقوبات ستحرم آلة الحرب من تمويل ضخم وسيمارس ضغوطاً قصوى على موسكو لدفعها لوقف حربها على جارتها (أوكرانيا)”.

وماليا وافقت دول الاتّحاد الأوروبي على إقصاء “سبيربنك”، أكبر البنوك الروسية، من نظام سويفت للتحويلات المالية الدولية.

وخارج العقوبات، اتفق الأوروبيون على التعاون مع مجموعة السبع لتأمين السيولة المالية لأوكرانيا.

وأعلن ميشيل أنّ الاتحاد الأوروبي مستعد في هذا الصدد، تقديم 9 مليار يورو منحة لأوكرانيا، وأنهم مستعدون لدعم إعادة إعمار أوكرانيا.