جلسة صاخبة ووابل من الأسئلة وسيل من الانتقادات ستواجه وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان، داخل البرلمان الفرنسي على خلفية أحداث مبارة ريال مدريد وليفربول التي وقعت في ستاد دو فرانس السبت الماضي.

حيث سيمثل الوزير دارمانان في تمام الساعة الخامسة عصراً في مجلس الشيوخ الفرنسي في جلسة مسائلة حول ماحدث مساء السبت الماضي من فوضى قبيل مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا في ستاد دو فرانس.

وفي تصريحات سابقة أدلت بها متطرفة اليمين الفرنسي، طالبت مارين لوبين، الوزير دارمانان بالاستقالة بعد أن حملته مسؤولية ماحدث.