بحسب مصادر فرنسية الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يشترط استقالة وزير الدفاع السويدي حتى تقبل أنقرة عضوية استوكهولم في حلف الناتو، حيث الوزير السويد داعم سخي وصديق شخصي لحزب العمال الكردستاني المصنف على لوائح الإرهاب، بحسب قصر شنكايا.