عبر عدد من سكان وأهالي العاصمة الفرنسية باريس عن استيائهم من تكدس القمامة في الشوارع، وتقاعس البلدية في المحافظة على النظافة.

حيث كتب عدد من الناشطين والفاعلين على صفحاتهم في مواقع التواصل الإجتماعي يشكون من سوء النظافة في مدينتهم باريس بسبب تجمع القمامة وتكاسل موظفي البلدية التي ترأسها الإشتراكية آن إيدالغو، عن تنظيف الشوارع.

بدورها تفاعلت مرشحة تحالف الرئيس ماكرون في دائرة باريس الرابعة أستريد بانوسيان معبرة عن تضامنها مع أهالي باريس،لسوء النظافة في المدينة بسبب تراكم القمامة خصوصا مع ارتفاع درجات الحرارة التي تزيد من انتشار الجرذان.

فرانس بالعربي