زيد العظم

“يمكنكم الإعتماد على فرنسا وأوروبا سيدي الرئيس” بهذه الجملة طمأن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون نظيره الأوكراني فولودومير زيلنسكي، أثناء المؤتمر الصحفي المنعقد في العاصمة كييف.

مؤتمر صحفي يجمع زيلنسكي بالرئيس الفرنسي والمستشار الألماني ورئيس الحكومة الإيطالي بالإضافة إلى الرئيس الروماني.

حيث أكد ماكرون مجددا على التزام بلاده بالتعاون مع الإتحاد الأوروبي في مؤازرة الشعب الأوكراني الذي يواجه البربرية الروسية التي أطلقها جيش بوتن.

وأوضح ماكرون بأن الإتحاد الأوروبي وفرنسا جاهزون دائما في إعادة بناء المدن الأوكرانية التي شهدت قصفا روسيا عنيفا منذ يوم الرابع والعشرين من شهر شباط الماضي.

وخلال المؤتمر الصحفي طالب ماكرون الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالموافقة على قيام الأمم المتحدة وأجهزتها بالإشراف على نقل الحبوب الأوكرانية المعدة للتصدير و إدارة ممرات آمنة لنقل تلك الحبوب وتصديرها منعا لحدوث مجاعة عالمية.

وحول أقواله إزاء عدم إذلال روسيا ،قال ماكرون :
“لم أقل لايتوجب إذلال النظام الروسي بل قلت لايتوجب إذلال روسيا”.

وصباح اليوم وصل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى أوكرانيا قادما من مولدوفا، في زيارة رسمية هي الأولى منذ بداية الحرب الروسية على أوكرانيا.

وتأتي زيارة ماكرون إلى كييف للقاء الرئيس زيلنسكي متزامنة مع زيارة كل من المستشار الألماني ورئيس الحكومة الإيطالي بالإضافة إلى الرئيس الروماني..

يتبع

image_editor_output_image877000234-1655392008013

FEA

لدعم فرانس بالعربي

US$ 1.00