توافد المواطنون على الحدائق والمسابح في جميع أنحاء أوروباالغربية، السبت، هربا من موجة الحر المبكرة التي تجاوزت 40 درجة مئوية في فرنسا وإسبانيا، فيما بلغت 38 درجة في ألمانيا.

وحذر المسؤولون من اتساع رقعة حرائق الغابات في منطقة غرب المتوسط، جراء ارتفاع درجات الحرارة، وفترة الجفاف الطويلة التي تشكل بيئة مناسبة للحرائق.

ووضع الاتحاد الأوروبي 12 طائرة إطفاء ومروحية على أهبة الاستعداد لمساعدة الدول التي تواجه احتمال نشوب الحرائق هذا الصيف.

ووصف خبراء الأرصاد الجوية في فرنسا الوضع، بأنه “استثنائي حقا” وتوقعوا وصول درجات الحرارة إلى 43 قبل أن تجلب العواصف الرعدية طقسا أكثر برودة من المحيط الأطلسي.