يتعرض صندوق الدعم العائلي الفرنسي (CAF) إلى موجة من العمليات الاحتيالية.

حيث كشف مدير عام صندوق الدعم العائلي الفرنسي نيكولا غريفيل عن قيام عدد من المحتالين من قراصنة الإنترنت بإرسال رسائل عبر البريد الإلكتروني عليها شعار الصندوق.

وأضاف غريفيل:”يرسل المحتالون هذه الرسائل إلى المستفيدين من مساعدات الصندوق ويطلبون منهم جميع بياناتهم خصوصا المصرفية منها”

ويتابع غريفيل : “وفي سبيل مكافحة شبكات الاحتيال هذه أنشأ الصندوق خدمة خاصة للتصدي للمحتالين، حيث تمكنت وحدة مكافحة الاحتيال مؤخراً من إبطال محاولة نصب تقدر ب700 ألف يورو.

وحذر مدير عام الكاف نيكولا غريفيل جميع مستفيدي مساعدات الصندوق من الرسائل الإحتيالية.