دانت وزارة الخارجية الفرنسية إلغاء المحكمة العليا في الولايات المتحدة الأمريكية الحق الدستوري في الإجهاض.

وفي بيان صادر عن وزيرة الخارجية الفرنسية كاترين كولونا أسفت فيه عن التراجع الحاصل في الولايات المتحدة الأمريكية في مسيرة حقوق المرأة.

وألغت المحكمة الأمريكية العليا، اليوم الجمعة، حكم “رو ضد ويد” الذي كرس حق الإجهاض للمرأة دستوريا في 1973 بأغلبية 6 مقابل 3.

وبذلك القرار، تلغي المحكمة الحق الدستوري في الإجهاض، لتعود البلاد إلى الوضع الذي كان ساريا قبل 1973 عندما كانت كل ولاية حرة في أن تسمح بالإجهاض أو أن تحظره.