باتت المسابح التابعة للبلدية في العاصمة الفرنسية باريس مهددة بالاغلاق التام طيلة فترة أيام الصيف.

ويعود سبب احتمالية الإغلاق إلى الإضراب العام الذي ينوي عمال المسابح القيام به.

حيث ينوي العمال بدء إضرابهم وإغلاق المسابح اعتبارا من اليوم الأول من شهر تموز وحتى نهاية شهر آب. ويأتي هذا الإضراب في سياق مطالبة عمال المسابح بتحسين شروط عملهم.