ألغت السلطات الفرنسية إطلاق عدد من الألعاب النارية يوم الغد الرابع عشر من شهر تموز ذكرى عيد الجمهورية.

وعللت السلطات قرارها بمنع إشعال عدد من الألعاب النارية وإطلاقها نحو السماء الفرنسية، إلى موجة الحر التي تشهدها البلاد، الأمر الذي قد يسبب اندلاع حرائق.