حكمت محكمة سويدية اليوم، الخميس، على مسؤول إيراني سابق بالسجن مدى الحياة بتهمة المشاركة في إعدام سجناء سياسيين بإيران في الثمانينيات من القرن الماضي.

ووواجه حميد نوري، الذي اعتقل في مطار ستوكهولم عام 2019، اتهامات بارتكاب جرائم حرب تشمل إعداماً جماعياً وتعذيب سجناء سياسيين في سجن كوهردشت في كرج بإيران عام 1988.

وقدرت منظمة العفو الدولية عدد الذين تم إعدامهم بناء على أوامر حكومية بنحو 5000، وقالت في تقرير عام 2018 أن “العدد الحقيقي يمكن أن يكون أعلى”. ولم تعترف إيران بجرائم القتل.